المدير التنفيذي لمركز جنيف: المجتمع العالمي لا يجب أن يغض الطرف عن اللاجئين في المنطقة العربية

20 حزيران/يونيه 2019، جنيف-دعا السفير إدريس الجزائري، المدير التنفيذي لمركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي، صانعي القرار الدوليين إلى الإعراب عن مزيد من التضامن مع اللاجئين المعدمين في المنطقة العربية.

مركز جنيف يتلقى رسالة تهنئة بمناسبة عيد الفطر المبارك من المجلس البابوي للحوار بين الأديان

3 حزيران/يونيه 2019، جنيف-تلقى المدير التنفيذي لمركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي، السفير إدريس الجزائري، رسالة من المجلس البابوي للحوار بين الأديان موجهة إلى جميع المسلمين في العالم، بمناسبة عيد الفطر ونهاية شهر رمضان المبارك.

وأحال الرسالة إلى مركز جنيف المراقبُ الدائمُ للكرسي الرسولي لدى الأمم المتحدة في جنيف، رئيس الأساقفة إيفان يوركوفيتش.

المدير التنفيذي لمركز جنيف: التربية تشكل حجر أساس هاما لمكافحة وجهات النظر المتطرفة والعنيفة

21 أيار/مايو 2019-جنيف، قال المدير التنفيذي لمركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي، السفير إدريس الجزائري، خلال مؤتمر نظمه مجلس الكنائس العالمي أن تكافؤ فرص الحصول على التربية يمكن أن يتيح مجالات حيوية لتحقيق عناصر الاحتضان والمصالحة والحوار وكذلك معالجة وجهات النظر السامة السائدة التي تغذي الأيديولوجيات العنيفة والمتطرفة.

المدير التنفيذي لمركز جنيف: "نحتاج إلى الذهاب إلى ما هو أبعد من مجرد التسامح لنبلغ مرحلة التعاطف للاحتفاء حقًا بالتنوع الثقافي".

 

21 أيار/مايو 2019، جنيف -بمناسبة اليوم العالمي للتنوع الثقافي للحوار والتنمية لعام 2019 الذي يُحتفى به في 21 أيار/مايو من كل عام، نادى المدير التنفيذي لمركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي، يوم 21 مايو/أيار إلى الاحتفاء بالتنوع الثقافي الذي هو تراث مشترك.

المدير التنفيذي لمركز جنيف بعث برسالة إلى رئيس صندوق الإعلام الأوروآسيوي الدولي

بعث المدير التنفيذي لمركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي (المركز العالمي) السفير إدريس الجزائري برسالة رسمية إلى رئيس صندوق الإعلام الأوروآسيوي الدولي (أوميد ميرزاييف) حيث أكد فيها من جديد على التزام المركز باستكشاف المزيد من الفرص للتعاون المتبادل، وفقا لمصدر Eurasia Diary informs

 

المنتدى العالمي الخامس للحوار بين الثقافات: مركز جنيف يعلن عن شراكات استراتيجية بين منظمات المجتمع المدني ,اللجان الوطنية لحقوق الإنسان في أذربيجان

1 أيار/مايو 2019، باكو، أذربيجان-فيما يتعلق بمشاركة مركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي في المنتدى العالمي الخامس للحوار بين الثقافات، شارك المدير التنفيذي لمركز جنيف السفير إدريس جزائري في عدة اجتماعات رفيعة المستوى في أذربيجان.

وكان الهدف من هذه الاجتماعات هو تعزيز تعاون مركز جنيف مع منظمات المجتمع المدني واللجان الوطنية لحقوق الإنسان في أذربيجان في مجال الحوار بين الأديان وتعزيز التفاهم المتبادل والعلاقات التعاونية بين المجتمعات في شمال وجنوب العالم.

المشاركون في النقاش المُنظم في الأمم المتحدة: "تنفيذ إعلان وبرنامج عمل ديربان (DDPA) أمرٌ أساسي لتشجيع العمل الدولي المستمر ضد العنصرية"

9 أيار/مايو 2019، جنيف-بما أن موجة جديدة عارمة وفتاكة من العنف وخطابات الكراهية والإقصاء تعصف بجميع أنحاء العالم، فقد حان الوقت الآن بالنسبة للمجتمع الدولي لاتخاذ موقف مشترك ضد العنصرية والتمييز العنصري والتعصب ومعالجة الأسباب الهيكلية الأساسية لهذه الآفات من خلال تنفيذ إعلان وبرنامج عمل ديربان.

مركز جنيف عرض كتاباً ونظم حلقة نقاشية بشأن "الهجرة والتضامن الإنساني" واستفادت الحلقة من حضور شخصيات ذوي خبرة مباشرة فيما يتعلق بالبحر الأبيض المتوسط

 

25 نيسان/أبريل 2019: تحول النزوح الجماعي الحالي للأفراد في جميع أنحاء العالم إلى أزمة تضامن مسيَّسة، فضلاً عن وجود سياسات الحدود المغلقة وتفاقم النزعة المعادية للأجانب ونزعات الشعبوية. وإن عرقلة ومضايقة سفن البحث والإنقاذ والمنظمات غير الحكومية التي تحاول بشكل قانوني متابعة أنشطتها يقفان في طريق كل الجهود المبذولة لإنقاذ أرواح الأشخاص المنكوبين في البحر الأبيض المتوسط. وينبغي أن تحترم الدول الإطار القانوني الدولي ولا سيما قانون البحار وأن تضطلع بمسؤولية في إنقاذ حياة المهاجرين واللاجئين.

المدير التنفيذي لمركز جنيف: " السعي إلى تحقيق مكاسب اقتصادية من جراء الحرب والصراع المسلح والمعاناة الإنسانية يظل أكبر أوجه الظلم في القرن الحادي والعشرين"

09 نيسان/أبريل 2019، جنيف -قال السفير إدريس الجزائري، المدير التنفيذي لمركز جنيف، في حلقة نقاشية عُقدت بمكتب الأمم المتحدة في جنيف، إن صادرات الأسلحة غير المشروعة والاتجار بالبشر يؤثران سلباً على التمتع بحقوق الإنسان في جميع أنحاء العالم بما في ذلك المنطقة العربية.

ونظمت البعثةُ الدائمةُ لجمهورية أذربيجان لدى الأمم المتحدة في جنيف وجامعةُ الأمم المتحدة للسلام المؤتمرَ المعنون "آثار الأنشطة الاقتصادية غير القانونية في مناطق النزاع على حقوق الإنسان" في 9 نيسان/أبريل.

بيان سمو الأمير الحسن بن طلال والسفير إدريس الجزائري* عقب الهجمات الإرهابية الواقعة في نيوزيلندا 15 آذار/مارس 2019

 

تعجِز الكلمات عن الإعراب كما ينبغي عن الألم والكرب اللذين نشعر بهما من جراء الهجمات الشنيعة التي وقعت في نيوزيلندا. وإننا نشارك إخواننا المسلمين آلامهم التي تسبب فيها أولئك الذين دبروا هذه المذبحة الشيطانية في مكان مخصص للصلاة. كأزواج وآباء وأجداد، يمكننا تصور ما تشعر به الأسر المتأثرة بهذه المأساة من ألم ومعاناة. وخلال الأسابيع والأشهر المقبلة، يجب أن نتحد جميعًا لكي نرفع من شأن القيم المتمثلة في التعاطف والاحترام والكرامة وهي قيم تشكل جوهر الاعتقاد الإسلامي المشترك مع أهل الكتاب. وإذا فشلنا في ذلك، فسينتصر الإرهاب.

الصفحات