1 كانون الأول / ديسمبر 2017، جنيف -المدير التنفيذي لمركز جنيف لحقوق الإنسان والحوار العالمي (يشار إليه فيما يلي "بمركز جنيف")، السفير إدريس جزائري، تسلم جائزة فرانكو كومو الدولية لعام 2017 اليوم في مقر مجلس الشيوخ الإيطالي في روما وهي تُصنف ضمن فئة الجائزة الدولية الخاصة. وحصل عليها السفير جزائري اعترافا بجهود مركز جنيف التي يبذلها في سبيل تعزيز نظام قائم على القيم في مجال حقوق الإنسان وتشجيع الحوار العالمي بين الشمال العالمي والجنوب العالمي.

تُمنح هذه الجائزة المرموقة لشخصيات من بينهم المثقفون والكتاب والصحفيون ومؤلفو المسرحيات الذين يثمنون الثقافة والالتزام الاجتماعي. وهي تصدر سنويا وتهدف إلى إحياء ذكرى تعاليم فرانكو كومو وأفكاره، وهو كاتب وصحفي إيطالي توفي في عام 2007. ورعى جائزةَ فرانكو كومو الدولية مجلسُ الشيوخُ ورئاسةُ مجلسِ الوزراءِ ووزارةُ التراثِ الثقافي والأنشطةِ والسياحةِ في الجمهورية الإيطالية، سعيا إلى التأكيد على أهمية التراث الثقافي الإيطالي وتمكينا لهذه الجائزة من أن تكون بمثابة مناسبة للتوفيق بين الروح والعقول.

وأعرب المدير التنفيذي لمركز جنيف في خطابه بمناسبة تسلمه الجائزة، عن امتنانه للجمعية أنسيسلينك والسيدة فيليا إياكوفينو –محررة صحيفة "فوتورو كوتيديانو" الرقمية الإيطالية -لمنح المدير التنفيذي لمركز جنيف جائزة فرانكو كومو الدولية لعام 2017.

وأشاد السفير جزائري برؤية السيد روبرتو سافيو –مؤسس وكالة الخدمات الصحفية IPS ومدير العلاقات الدولية في المركز الأوروبي للسلام والتنمية – لمنحه "صوتا لمن لا صوت لهم" وذلك من خلال تأسيس IPS. وأكد أنه استلهم استلهاما عظيما من التزام السيد سافيو بتعزيز مجتمع أكثر عدلا وسلاما يسلط الضوء على التزامهما بتحقيق هذه "اليوتوبيا" أو المدينة الفاضلة "بطرقهما المختلفة".

وفي هذا الصدد، قال السفير جزائري:

"فرانكو كومو كان له اهتمامٌ خاصٌ يتقاسمه مركز جنيف. فكان مهتما برواية توماس مور بعنوان "يوتوبيا" أو المدينة الفاضلة، وهو عالم كرسنا أنا وروبرتو سافيو طاقاتنا للنهوض بكوكبنا الأرض، وقمنا بذلك بقدر متواضع ولكن بعناد على مدى عقود عديدة. نحن بالطبع كنا ندرك حدودنا ولكن مع ذلك كنا نسترشد بشعار أنسيسلينك، وكنا نفكر على الصعيد العالمي ولكننا كنا نعمل على الصعيد المحلي أو حتى الإقليمي إيمانا منا في بعض الأحيان أن تأثيرنا يمكن أن يمتد ليبلغ الصعيد العالمي."

وفي الوقت الذي يتحكم فيه المال على المحتوى الصحفي، منح روبيرتو صوتا لمن لا صوت لهم وساهم في إظهار الحقيقة من خلا إنشاء وكالة أنباء IPS. وكما قال مؤسس الجزائر الحديثة، الأمير عبد القادر الجزائري، بشأن تأثير الصحافة في عام 1852: "هي مثل نقطة ماء تسقط من السماء، إذا سقطت في محارة مفتوحة على مصراعيها فستتحول إلى لؤلؤة ولكن إذا سقطت في فم أفعى فستتحول إلى سم".

وبالإضافة إلى ذلك، ذكر المدير التنفيذي لمركز جنيف أن الاعتراف بالجهود التي يبذلها مركز جنيف لبناء الجسور بين الشمال العالمي والجنوب العالمي سيلهم المركز بصفة أكبر ليبقي همته عالية تعزيزا لجهوده الرامية إلى تعزيز نظام حقوق إنسان مبني على القيم.

وفي ظل هذه الخلفية، قال السفير جزائري إن "مركز جنيف يعقد العزم على السعي إلى تحقيق أهداف بناءة أكثر، ومن بينها تعزيز النوايا الحسنة؛ وبناء الجسور لرأب الصدوع المفاهيمية؛ والتشجيع على الوصول إلى إجماع أينما تسود الانقسامات ". وأشار إلى أن" مركز جنيف يستمد شرعيته "من كونه مركز بحث مستقل ليس له انتماء سياسي ولكن لديه وجهة نظر تعكس شواغل الجنوب والشمال على حد سواء. ويؤمن المركز بأن إنفاذ القيم العالمية له قدرٌ واضحٌ؛ ألا وهو تحقيق وحدة الرأي وليس الفرقة ".

واختتم السفير جزائري كلمته موجها الشكر إلى دولة إيطاليا المضيفة لتكريمه ومركز جنيف لما حُقق من إنجازات في إطار تعزيز التفاهم المتبادل والعلاقات التعاونية بين الأفراد. وأدلى السفير الجزائري بالملاحظات الختامية التالية:

"حينما كُرمت منذ ربع قرن مضى بشرف تولي منصب عضو بارز مع وسام الاستحقاق أعربت إيطاليا عن التزامها العميق بمبدأ التعددية وبهدف إنهاء الفقر في المناطق الريفية. ومن خلال تكريمي مرة أخرى اليوم بجائزة فرانكو كومو الدولية، تعترف الدولة بعمل مركز جنيف لتعزيز التفاهم على المستوى الدولي من خلال السعي إلى النهوض بحقوق الإنسان القائمة على القيم. إن وضع الأخلاقيات بهذه الطريقة في قلب السياسة الخارجية الإيطالية يمثل تكريما من المؤسسات الإيطالية مُثنية على انفتاح العقول في مجتمعها السخي وعلى رفضهم تيار الشعبوية الكاره للأجانب."

وتجدر الإشارة إلى أن لجنة التحكيم قد قدمت هذه الجائزة خلال حفل توزيع الجوائز السابق للمبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى سوريا السيد ستافان دي ميستورا.

Videos of the award ceremony: http://www.gchragd.org/en/video-gallery/franco-cuomo-international-award-2017-ambassador-idriss-jazairy

 '

Share this post

Leave a comment

Filtered HTML

  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Allowed HTML tags: <a> <em> <strong> <cite> <blockquote> <code> <ul> <ol> <li> <dl> <dt> <dd>
  • Lines and paragraphs break automatically.

Plain text

  • No HTML tags allowed.
  • Web page addresses and e-mail addresses turn into links automatically.
  • Lines and paragraphs break automatically.