تعتمد سياسة مركز جنيف في مجال البحث والدّعوة على مبدأ تلبية الاحتياجات وتهدف إلى توجيه جهود البحث إلى حيث تحقّق أكبر قدر من الفائدة. ويسعى المركز كذلك إلى تحديد المجالات التي تكون فيها الآليّات القائمة غير قادرة على حماية حقوق الإنسان وفرض احترامها.

يولي المركز اهتماماً خاصاً لمواطن الضّعف المنهجيّة التي تعاني منها منظومات حقوق الإنسان الوطنيّة في منطقة الشّرق الأوسط وشمال أفريقيا، كما يستند إلى النتائج التي تنتهي إليها آليّات حقوق الإنسان الإقليميّة والدوليّة لتحديد المجالات التي تتطلّب المزيد من البحث ولاقتراح توصيات خاصّة بكل بلد على حدة.